مجتمع

موقع الكتروني تابع للبيجيدي يصف الدغرني ب “الامازيغي المتطرف”

وصف موقع الكتروني مقرب من حزب العدالة والتنمية “الاسلامي” الناشط احمد الدغرني ب”الامازيغي المتطرف” في ضرب لاخلاق مهنة الصحافة بعرض الحائط. (الصورة اسفله)

وجاء وصف الموقع الالكتروني المذكور للدغرني بالامازيغي المتطرف من خلال نشر خبر وفاة المحامي والناشط الامازيغي امس الاثنين عن عمر 73 سنة بعد صراع مع المرض.

واثار وصف الدغرني بالمتطرف ردود فعل كثيرة في صفوف نشطاء مغاربة، والذين عبرو عن غضبهم تجاه التصرف الغير اخلاقي والبعيد عن مهنة الصحافة واخلاقياتها من ادارة الموقع الالكتروني المعروف بولائه لحزب العدالة والتنمية وجماعة العدل والاحسان.

وطالب النشطاء بمتابعة الموقع الالكتروني خصوصا وأن الخبر يتضمن سب وقذف في حق المرحوم الدغرني.

وحاول القائمون على الموقع الالكتروني المذكور تبرير فعلتهم بحذف الخبر وتقديم اعتذار والذي جاء فيه :

توضيح واعتذار

تم نشر خبر وفاة الناشط الأمازيغي أحمد الدغرني، تضمن ما يسيء له يوم وفاته، وهذا ما لا تقبل به إدارة الموقع، وامتثالا منها لأدبيات العمل الصحفي النزيه، قامت بحذف المادة المسيئة.
وبما أننا نحترم قراءنا إذا أخطأنا لا نستنكف عن الاعتذار، تقدم إدارة “هوية بريس” اعتذارها عن هذا الخطأ غير المقصود.