مجتمع

بعد قرار الاغلاق خلال رمضان.. حملة تضامن واسعة مع عمال المقاهي

اطلق نشطاء داخل مواقع التواصل الاجتماعي حملة واسعة للتضامن مع عمال المقاهي الشعبية، حيث تم تخصيص مبلغ 300 درهم لكل مساهمٍ تقدم كمساعدة مالية لهؤلاء المتضررين من قرار الحكومة المتعلق بالإغلاق الليلي في شهر رمضان.

وانتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر عددا من رواد المقاهي وهم يقدمون الواجب التضامني المحدد في 300 درهم للعمال.

وكتب أحد النشطاء: “في رمضان كنشرب قهوة يوميا بعشر دراهم، ما يعني 300 درهم قهوة في الشهر، اليوم قدمت 300 درهم للعاملين في المقهى؛ لأنهم لن يعملوا بعد ال‘فطار”.

وفي نفس السياق وعدت وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي ممثلي الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب بتقديم دعم للمهنيين، لتخفيف تبعات قرار الإغلاق ليلا في شهر رمضان؛ وذلك للتقليل من الخسائر المنتظرة.

مواضيع ذات صلة
مجتمع

وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة تنعي صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مليكة

مجتمع

ذكرى ميلاد صاحبة السمو الملكي الأميرة للا أسماء .. مناسبة سنوية لإبراز الانخراط الدائم لسموها في دعم المبادرات ذات الطابع الاجتماعي

مجتمع

أمن البيضاء يتمكن من توقيف قاتل مستخدمة بمصحة خاصة

النشرة الإخبارية
اشترك الآن لمعرفة آخر الأخبار