سياسة

الشبيبة التجمعية وجبهة العمل الأمازيغي يجتمعان لتنزيل الاتفاق بين الأحرار والجبهة


انعقد اليوم السبت 03 أبريل 2021، بالمقر المركزي للحزب بالرباط، لقاء بين ممثلين عن المكتب الوطني لجبهة العمل الأمازيغي وأعضاء من الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، وذلك تنزيلا للاتفاق السياسي الموقع بين حزب التجمع الوطني للأحرار، وجبهة العمل الأمازيغي بتاريخ 17 نونبر 2020.

ويأتي هذا اللقاء، من أجل تنزيل الاتفاق الوطني على المستويات الجهوية والإقليمية والمحلية، بما يسمح بتواجد أعضاء من الجبهة في كل هياكل الشبيبة محليا وإقليميا وجهويا ووطنيا، كجزء من الاتفاق الموقع بين الجبهة والحزب، والذي نصّ على تواجد ممثلين عن الجبهة في كل هياكل الحزب وهيئاته الموازية أفقيا وعموديا.

وبعد الكلمة الترحيبية لكل من المنسق الوطني لجبهة العمل الأمازيغي ورئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، تداول الحاضرون في أهمية العمل الشبابي في إرساء عمل سياسي بروح جديدة تقطع مع أعطاب الحقل السياسي، التي تحُول دون إعطاء الشباب المكانة التي يستحقونها في الممارسة السياسية.

وأكد الجميع على أهمية إنجاح انخراط مناضلي جبهة العمل الأمازيغي في العملية السياسية، عبر بوابة حزب التجمع الوطني للأحرار، لما فيه من خدمة للقضية الأمازيغية في شموليتها، والتي يؤكد الحزب على تبنيها من خلال ورقته التي لقيت إجماعا من كل مناضليه خلال المجلس الوطني الأخير للحزب.

مواضيع ذات صلة
سياسة

انعقاد أول مجلس حكومي برئاسة اخنوش

سياسةمجتمع

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يرفع مقترحات لرئيس الحكومة

سياسة

الصحراء المغربية.. تفاؤل عام بمجلس الأمن إزاء استئناف المسلسل السياسي إثر تعيين المبعوث الشخصي الجديد

النشرة الإخبارية
اشترك الآن لمعرفة آخر الأخبار