دوليسياسة

إدانة دولية لاغتيال الرئيس الهايتي جوفينيل مويز

أدان قادة عدة دول حول العالم اغتيال الرئيس الهايتي جوفينيل مويز بعد قيام مجهولين بإطلاق النار عليه في مقر إقامته ليل الثلاثاء الأربعاء ما أدى لمقتله.

وعبر مجلس الأمن الدولي عن “صدمته العميقة”، وحذر الاتحاد الأوروبي من “دوامة عنف” في هايتي.

بريطانيا

من جانبه أدان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الأربعاء اغتيال مويز ودعا إلى الهدوء في هذا البلد.

وكتب جونسون على تويتر “أشعر بصدمة وبالحزن لوفاة الرئيس مويز”، موجها تعازيه إلى هايتي. وأضاف “إنه عمل شنيع وأدعو إلى الهدوء في هذا الوقت”.

البيت الأبيض

كذلك ندد البيت الأبيض بالاغتيال “المروع” لرئيس هايتي وأبدى استعداد الولايات المتحدة للمساعدة في التحقيق.

ووصفت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي اغتيال جوفينيل مويز بـ”بالهجوم المروع، هذا الهجوم المأسوي”. وقالت “سنمد يد المساعدة في أي طريقة لشعب هايتي، لحكومة هايتي في حال إجراء تحقيق”، مضيفة أن البيت الأبيض “بصدد جمع معلومات وسيتم إطلاع الرئيس جو بايدن على الأحداث في وقت قريب.